الإثنين 26 فبراير 2024 مـ 10:44 مـ 16 شعبان 1445 هـ
أي خبر
أي خبر
أي خبر
رئيس مجلس الإدارةشريف إدريسرئيس التحريرمحمد حسن
في إطار الجهود المصرية لحلحلة الأزمة السورية، وزير الخارجية يجتمع مع المبعوث الأممي الخاص إلى سوريا وزيرة الثقافة تُكرم الفائزين بملتقى الشارقة الثقافي تقديرًا لعطائهم الفكري الُمتميز وزيرة الهجرة تشارك في فعاليات الجلسة الافتتاحية للدورة 71 لمؤتمر ومعرض المجلس الدولي للمطارات الإفريقية وزير الخارجية يلتقي مع نظيره الأردني دكان الفرحة يصل إلى محافظتي المنوفية والشرقية الحوار الاقتصادي يعقد جلسة متخصصة مغلقة حول غلاء الأسعار وارتفاع معدلات التضخم وفقدان السيطرة على الأسواق وزيرا الزراعة والسياحة يشاركان في الجلسة المتخصصة المغلقة تحت عنوان المعوقات التي تواجه الإنتاج والتصدير ”الصناعة-الزراعة-السياحة” الفنان محمد الحناوي ”قطمة” في مسلسل فراولة بطولة نيلي كريم صندوق تحيا مصر يطلق المرحلة الثالثة من قوافل أبواب الخير وزير قطاع الأعمال العام يتابع الموقف التنفيذي لأعمال تطوير مجمع مصر للغزل والنسيج وصباغي البيضا بكفر الدوار وزير الصحة يتابع تداعيات غرق معدية بمنطقة نكلا في محافظة الجيزة وزير التجارة والصناعة يتوجه للعاصمة الإماراتية أبو ظبي للمشاركة في فعاليات المؤتمر الوزاري الثالث عشر لمنظمة التجارة العالمية

جامعة بدر تكرم وزيرة الهجرة لكونها نموذجا للقيادة الناجحة بمناسبة الاحتفال بيوم المرأة العالمي

كرمت جامعة بدر بالقاهرة السفيرة سها جندي وزيرة الدولة للهجرة وشئون المصريين بالخارج، بمناسبة الاحتفال بيوم المرأة العالمي، نظرًا لكونها أيقونة نجاح ومثالا يحتذى به للفتيات والطالبات، حيث سلم الأستاذ دكتور فوزي علي التركي رئيس الجامعة درع الجامعة للسيدة الوزيرة.

ونظمت الجامعة لقاء مفتوحًا للوزيرة مع طالبات كلية اللغات والترجمة، لكون سيادتها نموذجًا يحتذى به في تمكين المرأة وتقلدها المناصب القيادية خاصة كون الوزيرة خريجة كلية الألسن قسم اللغة الإنجليزية، وتقلدت العديد من المناصب المهمة في وزارة الخارجية، حتى تولت منصب وزيرة الهجرة، وذلك بحضور كل من الأستاذ دكتور عمرو الأتربي، والأستاذ دكتور حسين محمود عميد كلية اللغات والترجمة وبحضور عمداء الكليات بالجامعة والاستاذ دكتور صفي الدين خربوش عميد كلية السياسة والاقتصاد والذي تتلمذت علي يده السفيرة سها خلال دراستها للماجستير بجامعة القاهرة.

وفي بداية كلمتها رحبت السفيرة سها جندي وزيرة الهجرة بكافة أعضاء هيئة التدريس، ومختلف الحضور من الطلبة، معربة عن شكرها لكافة العاملين بجامعة بدر بالقاهرة، على هذا التكريم، مشيدة بمستوى الجامعة والتخصصات العلمية المتنوعة التي تدرسها الكليات المختلفة.

وأكدت وزيرة الهجرة أن المرأة المصرية دائما صاحبة مكانة مميزة على مر العصور، وأعظم ملكات حكمن الشعوب قديما كانت الملكات المصريات، وعلى رأسهن المكلة حتشبسوت، التي تعتبرها مثلًا أعلى تقتدي به، فقد استطاعت أن تخرج بمصر عن محيطنا وتتواصل مع كافة الشعوب آنذاك، وتستفيد من القوى الناعمة المصرية وتعزيز العلاقات التجارية والاستثمارية.

وأضافت وزيرة الهجرة أن وصف مصر يرتبط دوما بالمرأة، كما أن تمثال نهضة مصر أيضا لسيدة، ومصر هي "المحروسة وبهية "، كما تعد الدولة المصرية متفتحة ومتقبلة للآخر، وهي نموذج ومزيج من الثقافات المختلفة على مصر العصور، وتابعت أن المجال أصبح مفتوحا أمام المرأة لأن تصبح ما تريد، وتحقق ما تحلم به، ويعد ذلك انعكاسا لجهود الدولة المصرية وإيمان السيد الرئيس عبد الفتاح السيسي، بضرورة تمكين المرأة، وتجسد ذلك في تبوء المرأة أعلى وأهم المناصب بالدولة، وقد أثبتت المرأة المصرية أحقيتها وقدرتها على صناعة الفارق، لما لها من طابع خاص وتميز مبهر، فهي بنت الحضارة المصرية.

ووجهت السفيرة سها جندي حديثها للطالبات بالتأكيد على أهمية وجود الطموح، والأهم أن تصل لمرحلة تحقيق الاحلام بالمثابرة والسعي الجاد، ونقلت تجربتها حينما التحقت بكلية الألسن وشغفها بدراسة اللغات وساعدها الاطلاع علىها في معرفة الثقافات المختلفة، مضيفة أنها كانت من أصغر الأعضاء الدبلوماسيين عند التحاقها بوزارة الخارجية في عمر 22 عامًا، إلا أنها حققت ثباتًا كبيرا في مواجهة التكليفات أو أي تحديات تعرضت لها عند اعتمادها كليا على نفسها مع أول مناصب بالخارج، مما شكل شخصيتها إلى الآن.

وأشارت وزيرة الهجرة أن حلمها كان الالتحاق بالسلك الدبلوماسي بوزارة الخارجية، ولم يكن ذلك بالأمر اليسير، فقد قضت نحو 6 أشهر في الاختبارات الخاصة بالالتحاق بالخارجية، مؤكدة على أهمية التحلي بالثقة بالنفس خلال تلك الاختبارات، مشجعة الطالبات بالسعي وراء أحلامهن وبذل كل الجهد لتخطي التحديات والصعاب حتى يحققن آمالهن.

وخلال الحوار المفتوح مع أعضاء هيئة التدريس والطلاب، الذي أثنت خلاله على ما وجدته من متابعة واهتمام بقضايا الهجرة والمصريين بالخارج، وقامت السفيرة سها جندي وزيرة الهجرة بالتأكيد بأنه لا صحة لما تردد حول استقطاع جزء من رواتب المصريين بالخارج أو من تحويلاتهم الشخصية التي هي ملك لهم، مضيفة أن الدولة المصرية تدعم بقوة أبنائها بالخارج، وتحرص على حماية وحفظ حقوقهم وحل مشاكلهم، في الوقت الذي تعمل في الوزارة على التواصل مع مختلف الجاليات المصرية بكل أنحاء العالم وتستمع إلى مقترحاتهم ومتطلباتهم، وتقدم لهم البرامج التي تستهدف تحقيق مصلحتهم، وتعمل جاهدة على ربطهم بوطنهم وتشجيعهم وتحفيزهم وإشراكهم في مسيرة التنمية الجارية بالبلاد.

كما استعرضت وزيرة الهجرة عددا من المحفزات التي عملت الوزارة على إتاحتها لمواطنينا بالخارج بالتعاون مع الجهات المعنية المختلفة، ومن بينها إصدار قانون سيارات المصريين بالخارج، كي يستطيع المواطن المصري بالخارج استيراد سيارة معفاة تماما من الرسوم والجمارك مقابل وديعة دولارية وتم تعديل بعض البنود الخاصة بالقانون نزولا على مطالبات المصريين بالخارج، ومنها تخفيض 70% من قيمة الرسوم الجمركية، ومدّ فترة استيراد السيارات إلى 5 سنوات بدلاً من سنة واحدة، وإلغاء الحظر على بيع سيارات المصريين بالخارج.

كما ذكرت سيادتها ما تم توفير شهادات استثمار بعوائد متميزة، للمصريين بالخارج والداخل، سواء بالجنيه المصري أو الدولار، كذلك التنسيق مع وزارة الطيران لمنح تخفيضات للأسر بالخارج ،وما اتاحته وزارة الإسكان وحدات وأراض متميزة للمصريين بالخارج، فضلا عن استجابة وزارة التربية والتعليم لرغبة المصريين بالخارج في تخصيص امتحانات فصلين دراسيين لأبنائنا الدارسين بالخارج، وكذلك إتاحة سنة استثنائية للأساتذة الجامعيين، ممن انتهت سنوات إجازاتهم وذلك لتوفيق أوضاعهم.

وحول خطوات إطلاق شركة مساهمة للمصريين بالخارج، أوضحت وزيرة الهجرة الجهود المبذولة من اللقاء بعدد من السادة الوزراء، بعد موافقة دولة رئيس مجلس الوزراء على إطلاق شركة للمصريين بالخارج، لتنسيق الجهود، ونقل مقترحات المستثمرين والخبراء المصريين بالخارج حول ما يتعلق بآليات إطلاق شركة متخصصة لاستثمارات المصريين بالخارج، وصندوق لصغار المستثمرين، لاقتراح أفضل المجالات الاستثمارية المتاحة أمام المصريين بالخارج.

وفي إجابة لسيادتها على السؤال الأخير من أحد أعضاء هيئة التدريس عن أفضل وجهات الهجرة لشبابنا الراغبين في السفر للخارج، أكدت الوزيرة أنها مع حق الشباب في السفر لأي من الدول، لكنها شخصيا ترى أن الفرص المتاحة في مصر ،تستطيع تلبية طموح الشباب الراغب في تحقيق النجاح خاصة مع ما تشهده حركة التنمية، لافتة إلى أن ما يمر به العالم من أزمة اقتصادية ألقت بظلالها على ارتفاع الأسعار بأنه حالة عامة، وسنعبرها مثلما عبرنا العديد من التحديات بينما نملك من المميزات التي تجعل وطننا لا مثيل له.

فى السياق ذاته، ذكر الدكتور فوزى تركى، رئيس جامعة بدر فى القاهرة "BUC"، أن الجامعة متمثلة فى "كلية اللغات والترجمة" تحتفل هذا العام باليوم العالمى للمرأة تقديراً لدورها المحورى فى بناء الشخصية المصرية التى تؤثر بالإيجاب فى جميع المجتمعات الراقية والمتقدمة فى شتى المجالات.

من جانبه، أوضح الدكتور عمرو الإتربى، نائب رئيس الجامعة للدراسات العليا وشئون البيئة وخدمة المجتمع "BUC"، أن إدارة الجامعة حريصة على تقديم النماذج الناجحة فى شتى المجالات خصوصاً التى تنجح فيها المرأة حتى تكون تلك النماذج المتميزةمشيدا بقدرتها على المثابرة والإصرار على النجاح فى حياتها العملية والعلمية بعد التخرج.

فى الموضوع ذاته، أكد الدكتور حسين محمود، عميد كلية اللغات والترجمة، أن الاحتفال بيوم المرأة يأتى لإبراز دورها الريادى فى جميع المجالات الاقتصادية والاجتماعية والسياسية، ويشهد العصر الحديث تقلد أكبر عدد من النماذج المشرفة للمرأة المصرية جميع مناصب الدولة ومنهن (6) وزيرات فى الحكومة بجانب تمثيل أكبر عدد من النائبات بالبرلمان فى تاريخ مصر، ويُعد ذلك حافزًا لأبنائنا من الطلاب للوصول إلى القمة فى حياتهم العملية والعلمية سواء فى الدراسة أو بعد التخرج.

من جانبها، أشارت الدكتورة رشا كمال، وكيلة اللغات والترجمة بجامعة بدر فى القاهرة لشئون البيئة وخدمة "BUC"، أن الكلية منذ اليوم الأول اهتمت بتقليد "الاحتفال بيوم المرأة العالمى" كل عام داخل الكلية والذى يوافق شهر"مارس" فى دول العالم دليلاً على الاهتمام والاحتفال بالمرأة وعيد الأم.. لافتةً إلى أن إدارة الكلية استضافت عبر الأعوام الماضية أسماء مرموقة فى المجالات الأدبية والأكاديمية وتشرفنا بالنموذج الناجح "الوزيرة سها جندى وزيرة الدولة الهجرة وشئون المصريين بالخارج".

شارك فى تنظيم الاحتفال وكيلا الكلية الدكتورة فاطمة طاهرة، والدكتورة نهاد منصور، وكافة إدارات الجامعة، وحضر فاعلية الاحتفال بـ"اليوم العالمى للمرأة" فى كلية اللغات والترجمة بالجامعة كل من: " الدكتور ياسر مصطفى عميد كلية الصيدلة، الدكتور صفى الدين خربوش عميد كلية العلوم السياسية والعلاقات الدولية، الدكتور عارف سليمان عميد كلية الهندسة، الدكتور فريد محرم عميد كلية الإدارة والعلوم المالية والإقتصادية، الدكتور سامى نصار عميد كلية الإنسانيات والعلوم الاجتماعية، الدكتور فوزى الشامي عميد كلية السينما والمسرح.. وعدد كبير من أعضاء هيئة التدريس والطلاب من مختلف كليات الجامعة والشخصيات العامة والإعلام".

وطلبت السفيرة سها جندي وزيرة الهجرة في نهاية الاحتفال تقديم تحية إجلال وتقدير للمرأة المصرية على ما تبذله من جهد وتضحيات في سبيل وطنها وأسرتها.

الجدير بالذكر أن السفيرة سها جندي، وزيرة الدولة للهجرة وشئون المصريين بالخارج، درست فى كلية الألسن قسم اللغة الإنجليزية وتخرجت فيها، وحصلت علي ماجيستير السياسة والاقتصاد من جامعة القاهرة ، وهى أول سيدة مصرية تتولى منصب سفير مصر فى أيرلندا، كما تولت العمل فى مهام دبلوماسية متنوعة على مدار حياتها العلمية، وتولت العمل فى ألمانيا بداية من عام 1992 حتى 1996. وتقلدت السفيرة سها جندى منصب المندوب المناوب للبعثة لدي الوفد المصري الدائم لدى الأمم المتحدة عام 2006، كما تولت منصب مساعد وزير الخارجية لشئون المنظمات الافريقية قبل توليها منصب وزيرة الهجرة