الجمعة 14 يونيو 2024 مـ 10:31 مـ 7 ذو الحجة 1445 هـ
أي خبر
أي خبر
أي خبر
رئيس مجلس الإدارةشريف إدريسرئيس التحريرمحمد حسن

فى مؤتمر صحفى بمجلس الوزراء:

وزير الإسكان: المنتدى الحضرى العالمي فى نسخته الـ 12 سيحقق استفادة كبيرة لمختلف الجهات المعنية والمشاركة فيه


خلال المؤتمر الصحفى الذي عُقد بمناسبة التوقيع على اتفاقية بشأن بدء الاستعدادات الخاصة بتنظيم مصر، بالتعاون مع برنامج الأمم المتحدة للمستوطنات البشرية، للدورة الثانية عشرة للمنتدى الحضري العالمي، والمقرر عقدها بالقاهرة نوفمبر من عام 2024، أشار الدكتور عاصم الجزار، وزير الإسكان والمرافق والمجتمعات العمرانية، إلى أنه سيتم عقد هذه الدورة فى بيئة أكثر خصوبة لمناقشة قضايا العمران والتحول العمراني.

وأوضح وزير الإسكان أن النسخة الـ 11 من المنتدى الحضري العالمي، ناقشت ملف التحضر والتغيرات المناخية، بينما ستناقش النسخة الـ12 بالقاهرة تحول المدن إلى مدن أكثر استدامة، بما يحقق الأمن والصحة والسلامة والاحتواء لقاطنيها، لافتا إلى أن ذلك يُعد فكرة أكبر لمفهوم المدن والعمران، ليست من وجهة النظر النظرية المبنية على افتراضات وتجارب بسيطة، موضحاً أن تجربة التحضر والمجتمعات العمرانية فى مصر هى تجربة عميقة جداً وقديمة جداً، وذلك بالنظر إلى إقامة المدن واساليب العمران بها على مدار التاريخ، كما أن بمصر أكثر تجارب المدن الجديدة، والتحولات المتعلقة بملف الإسكان والوحدات السكنية بمستوياتها المختلفة، مؤكداً أن التجربة المصرية ثرية جداً، وبإمكانها أن تتيح العديد من المناقشات لمختلف الأطراف ذات الصلة بقضايا العمران والتحضر، والذي من شأنه أن يسهم فى الوصول إلى حلول وافكار تساعد المدن على الصمود فى ظل التغيرات العالمية الحادثة، وذلك بما يجعلها أكثر استدامة وأكثر خدمة لقاطنيها.

ولفت وزير الإسكان إلى استمرار التعاون والتنسيق بين الحكومة المصرية وبرنامج الأمم المتحدة للمستوطنات البشرية، موضحا أن وزارة الإسكان والمرافق والمجتمعات العمرانية تسعد وتتشرف باحتضان المكتب الإقليمي للبرنامج، منوها فى هذا الصدد إلى حصول هيئة المجتمعات العمرانية الجديدة عام 2021 على جائزة الشرف للتنمية المستدامة، التى يقدمها برنامج الأمم المتحدة للمستوطنات البشرية، وتُعد من أكبر الجوائز التى يتم تقديمها للهيئات والجهات العاملة فى مجال التحضر والتنمية المستدامة.

وأوضح الدكتور عاصم الجزار ما تقوم به الدولة المصرية من جهود فى مجال الإسكان، وخاصة ما يتعلق بالإسكان الاجتماعى، ومجهودات أخرى كثيرة فى هذا الصدد، بالتعاون والشراكة الرئيسية مع برنامج الأمم المتحدة للمستوطنات البشرية، من خلال إعداد الكثير من المخططات للمدن المصرية القائمة، وبعض المخططات الاستراتيجية للمدن الجديدة، ومنها مدينة العلمين الجديدة.

وأشار وزير الإسكان أن المنتدى الحضرى العالمي فى نسخته الـ 12 سيحقق استفادة كبيرة لمختلف الجهات المعنية والمشاركة فيه