السبت 25 مايو 2024 مـ 01:22 صـ 16 ذو القعدة 1445 هـ
أي خبر
أي خبر
أي خبر
رئيس مجلس الإدارةشريف إدريسرئيس التحريرمحمد حسن
وزير الإسكان يتفقد المرحلة الأولى من الطريق الرابط بين مدينتى الفيوم والفيوم الجديدة.. وتطوير مداخل الفيوم الجديدة ” آمنة ورحمي” يتفقدان محور ترعة النعناعية وتطوير الكورنيش بكفر الزيات الأعلى للثقافة يُعلن القوائم القصيرة للمرشحين لجوائز الدولة لعام 2024. إطلاق المنظومة الإلكترونية لطلبات التصالح في مخالفات البناء.. غداً التربية والتعليم تعلن انطلاق المسابقة الوطنية لشباب المبتكرين من طلاب التعليم ما قبل الجامعي غدا الثلاثاء هيئة الرعاية الصحية تطلق فاعليات المؤتمر العلمي الأول لفرع الهيئة العامة للرعاية الصحية بالإسماعيلية الصحة تكثف الخدمات الطبية والتوعوية بالحدائق والمتنزهات بجميع محافظات الجمهورية مواقع إستلام القمح تفتح أبوابها أمام المزارعين خلال إجازة شم النسيم مصر تحذر من مخاطر عملية عسكرية إسرائيلية محتملة بمنطقة رفح الفلسطينية وزير الزراعة يترأس اجتماعات الجمعية العمومية للمركز العربي لدراسات المناطق الجافة والأراضي القاحلة ” أكساد ” بالعاصمة السعودية الرياض ”الطرق والكباري” : تخصيص خط ساخن وأرقام هواتف وواتساب لتقي شكاوى وبلاغات المواطنين بشأن تأمين سلامة الطرق ومنع التعديات عليها رئيس الوزراء يهنئ أبناء مصر الأقباط داخلها وخارجها بمناسبة الاحتفال بعيد القيامة المجيد

المهندس أحمد حسنين خبير التنمية المستدامة واستخدامات الطاقة النظيفة والمدن الذكية:

”طربول” الهرم الرابع للجمهورية الجديدة ونقلة نوعية في المدن الذكية الصديقة للبيئة

المهندس أحمد حسنين خبير التنمية المستدامة واستخدامات الطاقة النظيفة والمدن الذكية
المهندس أحمد حسنين خبير التنمية المستدامة واستخدامات الطاقة النظيفة والمدن الذكية

أكد المهندس أحمد حسنين خبير التنمية المستدامة واستخدامات الطاقة النظيفة والمدن الذكية، على أهمية أنشاء المدن الصديقة للبيئة حول العالم، والتي تعتمد على 80% من الطاقة النظيفة، "الطاقة الشمسية والهيدروجين الأخضر والأمونيا الخضراء وتوربينات الرياح كمصدر للطاقة", لتحقيق التنمية المستدامة لما تحمل من تخطيط متكامل "صناعي - زراعي - لوجيستي- تجاري -أداري - سكني"، يواكب أحدث وسائل التكنولوجيا على مستوي العالم.

وأضاف حسنين أن من أهم نماذج المدن الصديقة للبيئة والتي تم تنفيذها حول العالم في "نيوزيلندا - سويسرا – دنمارك - إسبانيا - استراليا" وأخيرا بسنغافورا ومصر، مشيرا إلى أن مصر تسابق الزمن لبناء الهرم الرابع والذي سيكون بمثابة إحدى عجائب الدنيا، وهي مدينة طربول التي تشكل نهضة ونقلة غير مسبوقة في عالم الطاقة المستدامة والمدن الذكية الصديقة للبيئة في الجمهورية الجديدة.

وأوضح خبير التنمية المستدامة والطاقة النظيفة أن مدينة طربول مدينة متكاملة بتخطيط متكامل حيث تبلغ مساحتها حوالي 26 ألف فدان وتعتمد في الاساس على الطاقة الخضراء واستخدام المواد الصديقة للبيئة، يوجد بها منطقة خضراء للطاقة ومنطقة متكاملة لتصنيع الخامات الصديقة للبيئة على مساحة حوالي 1500 فدان من أمثلة تلك المصانع "مصنع طوب صديق للبيئة – مصنع لإنتاج الاسمنت الاخضر- محطة خرسانة خضراء – مصنع لإنتاج حديد التسليح الفايبر جلاس- مصنع لإنتاج قطاعات الفايبر جلاس"، علاوة علي منطقة كاملة لتدوير المخلفات ومنطقة الميناء الجاف ومنطقة للتخزين الجاف ومنطقة وادي التكنولوجيا وغيرها من المناطق ذات الأهمية في المدن الخضراء.

وأشار الي أن مدينة طربول تتميز بدمج الاستدامة بالتكنولوجيا لتكون مدينة ذكية صديقة للبيئة في كل شيء، وينعكس ذلك على التخطيط الذكي وتقسيم المناطق بالمدينة خاصة وان العالم يشهد تغيرات مناخية قد تؤثر في المستقبل القريب، وبذلك تصبح طربول أول مدينة خضراء في الشرق الاوسط وأفريقيا تعتمد على الطاقة المستدامة لتنقل مصر لمستقبل أفضل وتنفيذا لاستراتيجية الدولة نحو تحقيق التنمية المستدامة 2030 ومواجهة تغيرات المناخ وجذب مزيد من الاستثمارات الخارجية.