السبت 20 يوليو 2024 مـ 06:13 مـ 13 محرّم 1446 هـ
أي خبر
أي خبر
أي خبر
رئيس مجلس الإدارةشريف إدريسرئيس التحريرمحمد حسن
محمد إمام يكتب ”سها جندي .. شكراً” وزير الخارجية يستقبل مبعوثة الاتحاد الأوروبي للقرن الأفريقي وزيرة التنمية المحلية: الخطة الجديدة تلبي الاحتياجات التدريبية الواردة من قطاعات الوزارة والمحافظات و تنفيذ 71 دورة تدريبية جديدة د.أيمن عاشور: بنك المعرفة المصري ”سفير” لمصر في مجال التعليم رئيس الوزراء يترأس اجتماع اللجنة العليا لضبط الأسواق وأسعار السلع وزير السياحة والآثار وسفير إيطاليا بالقاهرة يبحثان آليات التعاون بين البلدين في مجال السياحة والآثار وزير المالية : نعمل على خلق بيئة صديقة للمستثمرين المحليين والدوليين بكل القطاعات الاقتصادية والإنتاجية المستشار محمود فوزي وزير الشئون النيابية والقانونية والتواصل السياسي يستقبل المستشار علاء الدين فؤاد وزير شئون المجالس النيابية السابق بدوى : جماعية عمل الحكومة الجديدة وإصرارها على النجاح محفز رئيسى للأمل والطموح وتعزيز صناعة التعدين وزير التموين والتجارة الداخلية يجتمع برئيس الشركة المصرية القابضة للصوامع والتخزين وزير السياحة والآثار يلتقي وزير الاستثمار والتجارة الخارجية لبحث سبل التعاون المشترك بين الوزارتين وزير الإسكان يتفقد الموقف التنفيذى لوحدات المبادرة الرئاسية ”سكن لكل المصريين” بمدينة العاشر من رمضان

”قال يا مـقال”

الكاتب الصحفي محمد إمام يكتب .. ”وزير إنسان”

الصحفي محمد إمام
الصحفي محمد إمام

ينتظر الشارع المصري ملامح ومواصفات حكومة "مدبولي" خلال الأيام القليلة القادمة, والتي يتمناها المصريون حكومة استثنائية نظراً لطبيعة الظروف والمهام الموكلة إليها من قبل القيادة السياسية وتتماشي مع آمال وطموحات الشعب المصري الذي يراها الملاذ في إيجاد حلولا علي أرض الواقع للمشكلات التي يعاني منها الشارع المصري في ملفات عديدة منها التعليم والصحة والاقتصاد والأسعار والرقابة وغيرها من الملفات الهامة.

يتمني المواطن المصري أن تكون حكومة تواجه التحديات بخطة عمل محكمة واستراتيجية واضحة لإنقاذ المواطن وتحقيق أحلامه المشروعة في حياة كريمة, نتمني وزير صحة بدرجة إنسان يعمل علي حل مشاكل المستشفيات الحكومة من عدم كفاية غرف الرعاية المركزة لاستيعاب الحالات الخطرة وأصحاب الأمراض المزمنة والحضانات وأجهزة التنفس الصناعي, علاوة علي غياب الدعامات والقساطر والمستلزمات الطبية, يتابع بشكل دوري حالة وتجهيزات المستشفيات العامة والتأمين الصحي التي تستقبل وتقدم الخدمة الطبية والصحية لملايين المصريين والتي لابد وأن تكون خدمة حقيقية آدمية وليست كما هي عليها الآن.

لابد وأن يكون للوزير الجديد رؤية واضحة وسريعة للنهوض بالمستشفيات الحكومية التي باتت في حالة يرثي لها وإعادة تأهيلها علي مستوي الكوادر الطبية أو الخدمات المقدمة أو الرعايات والحضانات والأسرة والمستلزمات وأيضاً علي مستوي التعامل الانساني مع المرضي, لابد وأن يتم إعادة تدريب وتأهيل الطواقم الطبية والتمريض والإدارة علي التعامل مع المرضي الذين ضاقت عليهم الأرض بما رحبت وتعود للطب رسالته السامية, لابد من حلول جذرية للقضاء علي قوائم الإنتظار والتي تسعي القيادة السياسية بكل قوة للقضاء عليها ولكن نظراً للظروف الاقتصادية والأزمة الدولارية لدينا نواقص في ملفات عديدة كالدعامات والقساطر والمفاصل الصناعية وغيرها, الأمر الذي ساعد في ارتفاع أسعارها بالسوق السوداء والمستشفيات الخاصة.

المستشفيات الحكومية ومنظومة التأمين الصحي هما الملاذ لملايين المصريين بعد سنوات من العمل في خدمة الدولة وحتي بلوغ سن المعاش وأيضاً للفئات التي لا تملك تأمين صحي وتعالج علي نفقة الدولة, كونها من الطبقات الفقيرة التي لا تملك رفاهية العلاج في المستشفيات الخاصة ومستشفيات الفندقة العلاجية, لذا لابد من اجراءات صارمة وعاجلة لتوفير النواقص وسد العجز بين المطلوب والمعروض, إضافة الي إعادة تأهيل وتدريب الطواقم الطبية والتمريض الذين يستغلون حاجة المرضي وكله بحسابه, الرد علي السؤال بحسابه تقديم الخدمة بحسابه رافعين "شعار شخلل علشان تعدي".

الدولة المصرية تولي اهتمامً كبيرا بملف بناء الانسان ولابد من تعميم الملف وتطبيقه علي كافة الملفات سواء التعليم أو الصحة وغيرها من الوزارات الخدمية لبناء منظومة متكاملة فيما بينها لتقديم خدمة تليق المواطن المصري, نعلم جميعاً أن الحمل ثقيل والتركة صعبة ولكن لابد وأن نبدأ فمشوار الألف ميل يبدأ بخطوة, نتمني أن يشعر المواطن المصري بتغيير حقيقي ومردود فوري علي أرض الواقع وأن تكون الحكومة الجديدة علي قدر المسئولية وتعمل بكل ما لديها من جهد وتفان لخدمة الشعب المصري العظيم.. حفظ الله مصر.

بقلم: محمد إمام

[email protected]

موضوعات متعلقة